العساف: تمويلات البنك الإسلامي تجاوزت 100 مليار دولار على مدى 39 عاما

24/06/2014

 

الثلاثاء 26 شعبان 1435هـ 24 يونيو 2014م

 

أكد الدكتور إبراهيم العساف، وزير المالية ورئيس مجلس المحافظين للبنك الإسلامي للتنمية، وجود مؤشرات إيجابية للمشروعات الاقتصادية في الدول التي حظيت بتمويلات مجموعة البنك الإسلامي للتنمية.

والتي تجاوزت 100 مليار دولار خلال 39 عاما الماضية، مبينا أن هذه التمويلات أسهمت بشكل مباشر في نمو مشروعات إنمائية مهمة في هذه الدول، وقال الوزير العساف في رده على سؤال «اليوم» خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد على هامش الاجتماع السنوي لمجلس محافظي مجموعة البنك الاسلامي أمس: «إن تمويل مشروعات تعليمية وصحية، وبنية تحتية خلال العامين الماضيين بلغ 10 مليارات دولار، وذلك مؤشر جيد وقوي لنمو العمليات في وقت وجيز»، وأوضح أن البنك الإسلامي أسهم في إنشاء صندوق للاستثمار في البنية التحتية شاركت فيه المؤسسات المالية بالمملكة، وكان لهذا الصندوق الذي يعتبر الأول من نوعه، عائد جيد للمستثمرين كون تمويلات البنك الإسلامي ميسرة، مبينا في الوقت نفسه اعتماد خطة تفصيلية إستراتيجية بعد اعتمادها من قبل محافظي البنك لتنفيذها خلال الـ 10 أعوام المقبلة، وأوضح الدكتور أحمد محمد علي رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، وجود خطط مستقبلية لرفع حصة البنك، ودعم التمويلات المستقبلية للدول الأعضاء، مؤكداً أن مجلس المديرين التنفيذيين للبنك وافق خلال اجتماعاته التي بدأت الأحد بمقر البنك في جدة على اعتماد مبلغ إجمالي 6ر447 مليون دولار للمساهمة في تمويل عدد من المشار يع التنموية في بعض الدول الأعضاء، كما اعتمد تقديم ثلاث منح من صندوق الوقف التابع للبنك لدعم جهود التعليم في ثلاثة مجتمعات مسلمة في دول غير أعضاء هي: كينيا، وليسوتو، وترينداد، وأشار الدكتور علي إلى أن المجلس أقر مواصلة مشاركة البنك في دعم المركز الدولي للزراعة الملحية في دبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث أصبح المركز نموذجا ناجحا للتعاون المشترك بين دولة الإمارات والبنك، وتحول بمرور الوقت إلى مركز أبحاث متطور عالمي الطراز، يضم فريقا دوليا من العلماء والباحثين الذين يجرون أبحاثا في مجالات الابتكارات التطبيقية لتحسين أحوال المزارعين الفقراء، وتنفيذ البرامج الإنمائية الرامية لتحسين الإنتاجية، والاستدامة في المناطق الزراعية ذات المردودية الضعيفة، وقد تم إنشاء المركز الدولي للزراعة الملحية بمبادرة من البنك الإسلامي للتنمية، وذلك تقديرا من البنك للدور المهم الذي ما فتئت تقوم به دول الخليج في دعم مسيرة البنك.

ووقع البنك اتفاقية إنشاء المركز مع وزارة الزراعة والثروة السمكية بدولة الإمارات، في يونيو 1996م، وتولى البنك إدارة وتشغيل المركز بالتعاون مع دولة الإمارات حتى أبريل 2010م، حيث انتقلت مسؤولية إدارة وتشغيل المركز لوزارة البيئة والمياه بدولة الإمارات، وقال رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية: إن المجلس نظر في آخر الترتيبات والمسائل المتصلة بالاحتفال بمرور 40 عاما على إنشاء البنك الإسلامي للتنمية، وعقد الاجتماع السنوي 39 لمجلس محافظي البنك في مدينة جدة، بحضور ورعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين، وذلك خلال الفترة من 26-28 شعبان 1435هـ الموافق 24-26 يونيو الجاري، على مستوى وزراء مالية واقتصاد وتخطيط من الدول الأعضاء بالبنك، البالغ عددها حاليا 56 دولة، وأشاد المجلس بهذه المناسبة بالتسهيلات الكبيرة التي قدمتها كافة الجهات ذات الصلة بالمملكة لتوفير أسباب النجاح للاحتفال، وللاجتماع السنوي لمجلس محافظي البنك وكافة الفعاليات المصاحبة له.

 

المصدر: صحيفة اليوم السعودية.

انجازاتنا

شركاؤنا