14 ربيع الاول 1443


الخميس 21 اكتوبر 10 2021م

الوقف الصحي من أهم مجالات الأوقاف.

21/06/2016

1-216.jpg

 

الثلاثاء 16 رمضان1437هـ الموافق 21 يونيو 2016م

 

بفضل من الله يعتبر المجتمع السعودي نموذجا مشرفا للعمل الخيري بكل تفاصيله وتشرف الدولة على مؤسسات خيرية سعاهم في نشر الخير ومساعدة المحتاجين في كل زاوية من زوايا الوطن إضافة إلى مؤسسات الأفراد المنتشرة في كل مكان ودوافع الخير التي يحملها مواطنو هذا البلد.

والوقف من أعمال الخير والتكافل التي بدأت من بداية الحضارة الإسلامية وكان المسلمون على مر التاريخ يتتبعون الحاجات المختلفة في المجتمع ويعينون لها وقفا مساعدا لها في استمرارها ودورها في المجتمع أو مساعدة المحتاجين من المجتمع قال تعالى ( . . وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّهِ هُوَ خَيْرًا وَأَعْظَمَ أَجْرًا . . . ) سورة البقرة 110

إن حبس الملك عن التصرف في أصله وصرف موارده في أبواب الخير لخدمة المجتمع من الأعمال العظيمة لبناء المجتمعات وترابطهم.

وتشرف وزارة الشئون الإسلامية والأوقاف على الأوقاف بالمملكة وهي بلا شك تشرف على أوقاف ضخمة في كل الوطن إلا أن مواردها المالية ومجالات الوقف محصورة في جوانب محدودة وأغلبها تؤجر بأجور رمزية لا تناسب سعرها السوقي وغالبيتها لا يستفاد منها في إيجاد موارد مالية غير محافظ عليها فهي تحتاج إلى إدارة احترافية للموارد وإدارة الأوقاف بما يتناسب مع حجم هذه الأوقاف ووفق آليات إدارية ومالية لكي تساهم في كل مناشط المجتمع الخيرية وتساهم في أهداف رؤية المملكة.

ويلاحظ أن مجالات الوقف محدودة ولم تتوسع بما يخدم في مجالات حيوية حيث إن هناك مجالا مهما جدا هو ( مجال الخدمات الصحية ) وأصبحت الحاجة قائمة إلى الوقف الصحي نظرا لارتفاع تكاليف الخدمات الصحية وارتفاع نسبة الإهلاك والاستهلاك في  المستلزمات الطبية وتقوم الدولة بدعم غير محدود للخدمات الصحية إلا أن هذا الجانب يحتاج الى روافد مالية أخرى للمساهمة في:

• إنشاء مراكز صحية في الأرياف والقرى.

• تامين أجهزة ومستلزمات للمرضى.

• إنشاء مراكز للمرضى طويلي الإقامة ورعايتهم

• مساعدة المرضى الذين لا يستطيعون زراعة الأعضاء.

• الإسكان الخيري لمرافقي المرضى أو المرضى في الأماكن البعيدة عنهم.

• مراكز الغسيل الكلوي وأمراض السكر.

• مراكز الطب المنزلي.

• بناء مراكز طبية متخصصة.

وغيرها من  الأعمال الخيرية في المجال الطبي التي تساهم في علاج البشر قال تعالى : (… وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا … )

ولدينا في المملكة نماذج مشرفة للعمل الخيري الصحي منها :

• مؤسسة الأمير سلطان الخيرية.

• مركز الملك فهد للأورام.

• مركز البابطين لأمراض القلب في الدمام.

• مركز عبداللطيف جميل.

• مراكز الامير سلطان بن محمد للكلى .

• جمعيات زمزم ، عناية ، الكوثر ، لها أعمال إيجابية في خدمة الشأن الصحي ونماذج أخرى مشرفة قد لا يوجد لدى معلومات عنها .

أن أعمال الأوقاف وارتباطها بالعمل الخيري مهمة جدا وأرى أن يتم تفعيل  ( الوقف الصحي ) وبناءه وفق خطوات منها :

• التنسيق بين وزارة الشئون الإسلامية وزارة الصحة في هذا الجانب ووضع الآليات المناسبة التي تعتمد على التنظيم المالي والإداري وبما يتناسب مع ضوابط الاستثمار الفاعلة وتشكيل لجان شرعية وادارية ومالية.

• تفعيل دور الغرف التجارية في المناطق والاهتمام بالجانب الصحي والتجار في هذه البلاد مبادرون لأعمال الخير وللمسئولية الاجتماعية فكثير منهم يتمنى هذه الأعمال بشرط أن تكون مدروسة وجاهزة وفق آلية عمل احترافية.

• تفعيل دور لجان أصدقاء المرضى

• الرفع من مستوى كفاءة العاملين والمشرفين على الأوقاف وتدريبهم واختيار عناصر بشرية مؤهلة للعمل المالي والاستثمار لرفع الاستفادة من الأوقاف حيث يوجد فيها هدر مالي كبير لضعف القائمين عليها وعدم تأهيلهم.

• مساهمة الإعلام في دعم الأوقاف وما يتعلق بالوقف الصحي ودوره في خدمة المجتمع .

• عقد مؤتمرات وندوات لتعزيز هذا الجانب وبإشراك الجهات المختصة وزارة الشئون الاسلامية والأوقاف ، وزارة الصحة ، الغرف التجارية ، وغيرها .

• فصل الاوقاف في مؤسسة عامة مستقلة تشرف على الأوقاف في المملكة وتنظم اعمالها ومجالاتها المختلفة أو يتم الإشراف عليها من مجلس الشئون الاقتصادية والتنمية فهي مورد مالي كبير يقدر بمليارات الريالات حيث يلاحظ أن العاملين في الاوقاف غير مؤهلين لأعمال الاستثمار وإدارة الاوقاف فاغلبهم أئمة مساجد او مؤذنين متقاعدين او متقاعدين من جهات حكومية أخرى والمفترض اختيار عناصر مدربة ومؤهلة في مجال الإدارة والاستثمار والاقتصاد .

أن تعزيز أعمال الأوقاف وبناء أنظمتها وإدارتها من قبل عناصر بشرية مؤهله واستخدام التقنية ليعزز هذا المورد المالي الخير ويفتح مجالاته بما فيها مجال الوقف الصحي وسيساهم في ما تتطلع اليه المملكة من رؤية لغد مشرق بإذن الله .

على موسى  الغثيمى مختص بالإدارة ومهتم بالتنمي.

 

المصدر : صحيفة الوئام. 

انجازاتنا

شركاؤنا