وقف مركز ثقافي خيري لجامعة القصيم

12/04/2011

 

أبرمت جامعة القصيم أمس، عقداً مع مركز إبراهيم المعارك الثقافي النسائي الخيري بمدينة بريدة, يكون بموجبه المركز وقفاً للجامعة كمركز للتعليم والتدريب ومكتبة نسائية عامة.
وتم توقيع الاتفاقية بين الجامعة ممثلة في مديرها الدكتور خالد بن عبدالرحمن الحمودي، والمركز ممثلاً في مالكه الشيخ إبراهيم بن عبدالعزيز المعارك, بحضور وكيل الجامعة الدكتور عبدالمنعم العبدالمنعم ووكيل الجامعة للشؤون التعليمية الدكتور أحمد الطامي ووكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور عبدالرحمن الواصل.
من جانبه، أعرب مدير جامعة القصيم عن بالغ شكره وتقديره للشيخ إبراهيم المعارك على المبادرة الواعية التي تجسد استشعاره لأهمية المركز كمحضن للعلم والأدب والثقافة مؤكداً حرص الجامعة على تفعيل دور المركز في خدمة المجتمع.
وأكد مالك المركز إبراهيم المعارك، أن إيمانه التام بقدرة جامعة القصيم على تفعيل دور المركز في بث الثقافة بأوساط المجتمع النسائي ببريدة والمنطقة بشكل عام شجعه على المبادرة بوقف المركز للجامعة التي تعد منارة العلم بمنطقة القصيم.
وأوضح وكيل الجامعة الدكتور عبدالمنعم العبدالمنعم، أن الجامعة ستبدأ العمل فعلياً على تجهيز المركز من خلال تشكيل لجنة مشرفة لوضع الخطط والاستراتيجية التي تكفل تحقيق أهدافه، مشيراً إلى أن الرؤية العامة للجامعة هي تنظيم دورات وبرامج متعددة، وفتح أبـواب المكتبة العامة أمام المجتمع النسائي.

المصدر/ الوطن

انجازاتنا

شركاؤنا